القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد

بحث كامل عن مهارات الاتصال بالمراجع - عربيستا

بحث عن مهارات الاتصال

العناصر :

  1. مقدمة
  2. تعريفات مهارات الاتصال
  3. اهمية مهارات الاتصال
  4. وظائف مهارات الاتصال
  5. المراحل التي تمر بها عملية الاتصال
  6. خصائص مهارات الاتصال
  7. اهداف مهارات الاتصال
  8. معوقات مهارات الاتصال
  9. انواع مهارات الاتصال
  10. المراجع

مقدمةً

يحظي الاتصال الانساني باهتمام كبير في السنوات الاخيره ، فالاتصال هو حجر الزاوية فى بنيان المجتمع الانساني ، فالاعمال اليومية فى مجالات الاتجارة و الصناعة و الزراعة و الادارة و التعليم .....الخ ، لا يمكن ان تتم بدون الاتصال بين فرد واخر وبين جماعة واخري او بين مجتمع واخر.
يعيش الانسان مع غيره في علاقات وصلات تاخذ صور مختلفة فى شكل افعال واقوال واتصالات تؤثر في الافراد ويتاثرون بها واي مجتمع او جهاز ، ما هو اساس الاجماعة من البشر تجمعهم منظمات واهداف وتحكمهم قواعد وقوانين وفى داخل هذه القواعد يرتبطون ويتخاطبون ويتبادلون المعلومات والبيانات والمشاعر والاحاسيس، ومن هنا يمكن ان تتصور المقصود بالاتصالات التي يقوم بها الانسان فى جميع اوجه حياته واهميتها للحياة الانسانية فى جميع المجالات.

اولا: تعريفات مهارات الاتصال :

  • الاتصال هو استجابة الكائن الحي المميزة لاي مرسل.
  • الاتصال هو محاولة خلق جو من الالفة والاتفاق مع الناس ، وذلك بالاشتراك مع الاخرين فى المعلومات والافكار والاتجاهات.
  • الاتصال هوالعملية التي ينتقل بمقتضاها معني بين الافراد.
  • الاتصال هو عملية يتم عن طريقها انتقال المعرفة من شخص لاخر.
  • الاتصال هو عملية تبادل فكري ووجدانى وسلوكى من الناس.
  • الاتصال هو عملية تفاعل بين طرفين تحقق المشاركة.
  • الاتصال هو عملية معلومات ومهارات واتجاهات من شخص الي اخر او من شخص الي جماعة او من جماعة لاخرى.
  • الاتصال هو ظاهرة اجتماعية تتم غالبا بين طرفين لتحقيق هدف او اكثر لايا منهما او لكلاهما ويتم ذلك من خلال نقل معلومات او حقائق او اراء بينهما بصورة شخصية او غير شخصية وفي اتجاهات متضادة بما يحقق تفاهم متبادل بينهما ويتم ذلك من خلال عملية الاتصال.
  • الاتصال هو نوع من التفاعل الذى يتم عن طريق الرموز ، وقد تكون الرموز حركية او تشكيلية او مصورة او منطوقة او اية رموز اخرى تعمل كمثير لسلوك لايثيرة الرمز ذاته ما لم تتوافر ظروف خاصة لدى الشخص المستجيب له، فالاتصال هو المتسع لتبادل الحقائق والاراء بين البشر. 

ثانيا: اهمية مهارات الاتصال :

1- الاتصال لغة الحوار والاقناع والتغير عن الاراء والافكار فيما يدور حول الناس من احداث تؤثر فى حياتهم بشكل مباشر.

2- استخدام اداة اتصال لغة معينة بطريقة معينة بل وانتقاء كلمات والفاظ ومصطلحات معينة بالذات من تلك الالغة لاستخدامها فى مواقف معينة بالذات ، تساعد مساعدة فعالة اما على الابقاء على الاوضاع والقيم السائدة فعلا فى المجتمع، او اذ قال قيم وافكار جديدة يزاد لها ان تذاع وتنتشر وتسود بين افراد المجتمع.

3- ان اللغة هى اداة الاتصال الرئيسة فى المجتمع الانسانى والخدمة الاجتماعية لها اهميتها فى تمكين الفرد من الدخول فى علاقات وتفاعلات اجتماعية مختلفة مثلما ،هى اداته الرئيسية فى عملية التكامل مع الثقافة التى ولد فيها،اي ان اللغة التي يكتسبها الفرد اثناء عملية التنشئة الاجتماعية هى الاداة الاساسية فى عملية التنشئة او التطبيع الاجتماعي ذاتها.

4- ان المجتمع الحديث المعقد يعتمد اعتمادا كبيرا علي اساليب ووسائل الاتصال الجماهيري فى نقل الاتصال التي يراد توصيلها الي الجماهير العريضة وعلي نطاق اوسع بكثير من كل ما عرف خلال التاريخ وتقوم بهذه العملية مؤسسات ضخمة مستعينة باجهزة متطورة وفعالة.

      ثالثا: وظائف مهارات الاتصال :

      ا- نقل تراث المجتمع من جيل الي اخر.
      ب- جمع المعلومات التي تساعد علي مراقبة البيئة والاشراف عليها.
      ج- المساعدة علي ترابط مختلف اجزاء المجتمع فى وجه التغيرات الهائلة التي تطرا علي تلك البيئة.

      ⇦ وهناك وظائف اخرى لعملية الاتصال وهي ..

      - استقبال ونقل الرسالة من طرف او جانب اخر.
      - استقبال المعلومات والاحتفاظ بها.
      - تحليل البيانات والمعلومات المتاحة.
      - التاثير فى العمليات الفسيولوجية داخل الجسم وتعديلها.
      - التاثير فى الاشخاص الاخرين وتوجيههم.
      وتمثل مهارة الاتصال حجر الزاوية فى الوظائف الاربعة لعملية الاتصال :-
      ( التخطيط - التنظيم - التوجيه - الرقابة )

      رابعا: المراحل التي تمر بها عملية الاتصال :

        1- مرحلة الادراك :-  
      في مرحلة الادراك يسمع المراء المستقبل عن الوسيلة الجديدة وعن الغرض منها ونوع ما تحققه من اهداف ، ويتركز دور برامج الاعلام والتوعية والاقناع بغرض الفكرة الجديدة علي الجماهير بصفة عامة مع ايضاح اهميتها للفرد والاسره والمجتمع ويمكن تحقيق ذلك عن طريق وسائل الاعلام الجماهيرية كالاذاعة والتلفزيون والصحافة والمطبوعات.
        2- مرحلة الاهتمام :-  
      وفى مرحلة الاهتمام يهتم المستقبل بمعرفة المزيد من المعلومات عن الوسيلة التى تسمع عنها وعن خصائص هذه الوسيلة ومدى ما يمكن ان تحققة من اهداف والاغراض المختلفة التى تستعمل من اجلها.
        3- مرحلة التقييم :-  
      فى مرحلة التقييم يقوم الشخص بتقييم المعلومات التفصيلية التى حصل عليها عن الوسيلة وغالبا ما يناقش الشخص هذه المعلومات مع اقاربه او جيرانه او اصدقائه المقربين الذينيثق فيهم او مع غيرهم من القادة المحلين او ذوي الخبرة الذين يعتز برايهم.
        4- مرحلة المحاولة والتجربة :-  
      فى مرحلة المحاولة والتجربة يسعى المرء الى تجربة الوسيلة الجديدة ومحاولة استعمالها بتحفظ وفى هذه المرحلة يكون دور المرسل هو تشجيع المستقبل وطمانته ومعاملته معاملة حسنة والعناية والاهتمام به ولن يتحقق ذلك الا عن طريق الاتصال الشخصى والاجتماعات الصغيرة والزيارات الفردية التى تشرح فيها ما يستجد من استشارات او غموض حول الرسالة المراد توصيلها.
        5- مرحلة الممارسة :-  
      في مرحلة الممارسة يقوم الفرد فعلا باستعمال التى تم اختيارها وممارستها على ان يستمر الاتصال الشخصى دوريا وبانتظام فى مقابلات ويتاكد من اشباع المستقبل بالفكرة الجديدة وممارستها من اجل الوصول الى تحقيق الهدف الذى خطط للوصول اليه.

      خامسا: خصائص مهارات الاتصال :

      • استمرارية الاتصال.
      • المشاركة فى المعني.
      • قابلية الاتصال للتنبؤ.

      سادسا: اهداف مهارات الاتصال :

        * هدف توجيهى :-  
      ويمكن ان يتحقق ذلك حينما يتجه الاتصال الي اكساب المستقبل اتجاهات جديدة او تعديل اتجاهات قديمة او تثبيت اتجاهات قديمة مرغوب فيها ولقد وضح من خلال الدراسات العديدة التى اجريت ان الاتصال الشخصى اقدر على تحقيق هذا الهدف من خلال الاتصال الجماهيرى.
        * هدف تثقيفي :-  
      ويتحقق هذا الهدف حينما يتجه الاتصال نحو تبصير وتوعية المستقبلين بامور تهمهم بقصد مساعدتهم وزيادة معارفهم واتساع افقهم وفهمهم لما يدور حولهم من احداث.
        * هدف تعليمى :-  
      حينما الاتصال نحو اكساب المستقبل خبرات جديدة او مهارات او مفاهيم جديدة.
        * هدف ترفيهى او ترويحي :-  
      ويتحقق هذا الهدف حينما يتجه الاتصال نحو ادخال البهجة والسرور والاقتناع الى نفس المستقبل.
        * هدف ادارى :-  
      ويتحقق هذا الهدف حينما يتجه الاتصال نحو تحسين سير العمل وتوزيع المسئوليات ودعم التفاعل بين العاملين في المؤسسة او الهيئة.
        * هدف اجتماعى :-  
      حيث يتح التصال الفرصة لزيادة احتكاك الجماهير بعضهم البعض وبذلك تقوى الصلات الاجتماعية بين الافراد وفى الواقع.

      سابعا: معوقات مهارات الاتصال :

      • المشكلات الذاتية للمرسل والمستقبل.
      • مشكلات معانى اللغة.
      • المعوقات التنظيمية.
      • المعوقات التنظيمية.
      • المعوقات الميكانيكية.

      ثامنا: انواع مهارات الاتصال :

      • مهارات الاتصال والتواصل.
      • مهارات الاتصال التعليمي.
      • مهارات الاتصال الفعال.
      • مهارات الاتصال في المجال الطبي
      • مهارات الاتصال فى الخدمة الاجتماعية

      تاسعا: المراجع :

      1. احمد بدر : الاتصال بالجماهير ، القاهرة ، دار قباء للطباعة والنشر ، 1994 .
      2. محمد عبد الغنى حسن : مهارات الاتصال فى فن الاستماع والحديث ، القاهرة ، 1996 .
      3. محمد محمود مصطفي : الاتصال ، القاهرة ، مؤسسة نبيل للطباعة والنشر ، 1984 .
      4. نبيل ابراهيم احمد : الاتصال فى الخدمة الاجتماعية ، القاهرة ، مكتبة زهراء الشرق ، 2003 .
      5. محمد يسرى : الاتصال والسلوك الانسانى ، الاسكندرية ، البيطاش سنتر للنشر والتوزيع ، 1999 .
      6. سامي صبري سامي : مهارات الاتصال فى المجتمع الحديث ، الاسكندرية ،المكتب الجامعي الحديث ، د/ث .
      والان قد انتهينا من موضوع اليوم تتمنا اسرة موقع عربستا ان يكون الموضوع نال اعجابكم .
      ندعوك ايضا لمتابعة موقعنا ليصلك كل هام وجديد بالنسبة لك
      دمتم في رعاية اللة وحفظة

      reaction:

      تعليقات