القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد

سرطان الثدي / أعراض - أسباب - اثار جانبية - طرق العلاج - عوامل الخطر - عربيستا

سرطان الثدي

يعد سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان شيوعا بين النساء في جميع أنحاء العالم، إذ يمثل 17% من جميع السرطانات التي تصيب تلك الفئة، وترتفع نسبة الإصابة به في الدول النامية، عن الدول المتقدمة، نظرا لزيادة متوسط العمر، والتوسع العمراني، وأنماط الحياة.

أعراض سرطان الثدي

  • تغيير شكل إحدى الثديين.
  • احمرار البشرة تحت الثديين.
  • ظهور إفرازات من النساء غير الحوامل.
  • تغير لون الحلمة وشكلها.
  • الشعور بالألم.
  • ظهور الكتلة أو التورم.
  • ظهور دائم للبقع الحمراء.
  • تغيير لون بشرة ثدييك.
  • إفراز مادة شفافة أو مشابهة للدم من الحلمة.
  • تراجع الحلمة أو تسننها.
  • تغير حجم أو ملامح الثدي.

أسباب سرطان الثدي

  1. العوامل الوراثية.
  2. وجود خلل جيني يزيد من معدل الإصابة بالمرض.
  3. الإصابة المسبقة بمرض السرطان أو أي من الأورام الخبيثة.
  4. التدخين.
  5. تناول بعض موانع الحمل، مثل حبوب منع الحمل.
  6. وجود أورام حميدة في الثدي.
  7. التقدم بالعمر.
  8. الوزن الزائد.
  9. الحمل في سن متأخر.
  10. وجود خلل جيني بسبب التعرض لمواد مسببة للسرطان.
  11. تأخر سن اليأس.
  12. الرضاعة الصناعية، وإهمال الطبيعية.
  13. تغير في عدد الدورات الشهرية، وخاصة ازديادها.
  14. تناول الكحوليات.

الآثار الجانبية لسرطان الثدي

  • آلام المفاصل.
  • تقلبات المزاج.
  • الغثيان.
  • القئ.
  • الإمساك.
  • الإسهال.
  • تساقط الشعر.
  • تقرحات الفم.
  • الشعور بالإرهاق.
  • زيادة خطر حدوث عدوى.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • جفاف المهبل أو خروج إفرازات منه.
  • انقطاع الطمث المبكر.
  • تغيرات في دورة الطمث إذا لم تبلغ المصابة سن اليأس بعد.

عوامل الخطر

  • كونك أنثى.
  • التقدم في السن.
  • وجود سجل مرضي للإصابة بمشاكل الثدي.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي.
  • احتمالية إصابتك بسرطان الثدي.
  • الجينات الموروثة .
  • التعرض للإشعاع.
  • السمنة.
  • أن تبدأ الدورة الشهرية لديك في سن مبكر.
  • أن يبدأ انقطاع الدورة الشهرية في سن متقدمة.
  • إنجاب طفلك الأول في سن متأخرة.
  • لم يسبق لك الحمل.
  • تناول الكحوليات.

متى يمكن استشارة الطبيب

إذا وجدت كتلة أو أي تغير آخر في ثديك مثل ما ذكر في الأعراض فقومي بتحديد موعد مع طبيبك للتقييم الفوري.

علاج سرطان الثدي

تتعدد علاجات سرطان الثدي وذلك نتيجة اختلاف نوع الأصابة بالسرطان من شخص لأخر وهي كالأتي:

علاج سرطان الثدي بالجراحة
الجراحة قد تشمل استئصال الورم، أو استئصال كلى للثدي، أو استئصال كلا الثديين المصاب و السليم.

علاج سرطان الثدي بالإشعاع 
الإشعاع عبارة عن طاقة تستخدم لقتل الخلايا السرطانية و يستخدم الإشعاع عادة بعد استئصال الورم في مراحله المبكرة.

العلاج الكيميائي
تستخدم بعض الأدوية لتدمير خلايا السرطان كما فيالأتي:
- قبل الجراحة في حالة المصابون بأورام كبيرة بالثدي لتقليل حجم الورم حتى يسهل إزالته بواسطة الجراحة.
- انتشار السرطان في أماكن أخرى بالجسم و ذلك لمحاولة السيطرة على السرطان وتقليل الأعراض التي يسببها.
- احتمال عودة الإصابة بالسرطان أو انتشاره في أجزاء أخرى بالجسم و ذلك لتقليل فرصة تكرار الإصابة بمرض السرطان.

العلاج الهرموني
عند فحص الخلايا السرطانية بالثدي قد يجد الطبيب أن الخلايا السرطانية تعتمد في نموها على هرموني الأستروجين و والبروجيستيرون اللذان ينتجهما الجسم لذا يتم إعطاء المصاب أدوية تقوم بمنع الخلايا السرطانية من الاستفادة من الهرمونات أو بمنع إنتاج الهرمونات من المبيض.

يمكن البدء في العلاج الهرموني قبل أو بعد الجراحة لتقليل فرص عودة الإصابة بالسرطان أو لتقليل انتشاره و السيطرة عليه إذا انتشر السرطان بالفعل.

العلاج البيولوجي
العديد من العلماء والباحثين توصلو الي ان المعرفة بشأن الفوارق بين الخلايا السليمة والخلايا السرطانية، يتم تطوير علاجات تستهدف معالجة هذه الفوارق والعلاج على أساس بيولوجي.

وهنالك ثلاثة أنواع من العلاجات البيولوجية المتاحة لمعالجة سرطان الثدي وهي:
- تراستوزوماب
- بيفاسيزوماب
- دوكيتاكسيل

العلاج المناعي
 تمثل العلاجات المناعية إحدى العلاجات المتبعة مع بعض أنواع سرطان الثدي، ويقوم مبدأ عملها على تحفيز عمل جهاز المناعة لدى المصاب.

طرق الوقاية من الأصابة بسرطان الثدي

  1. ممارسة الرياضة.
  2. الرضاعة الطبيعية في حالة الإنجاب؛ إذ تكون نسبة الإصابة لدى الأمهات التي ترضع طبيعي معدمة في الأغلب.
  3. التأكد من خلو الثدي من النتوءات والإفرازات غير الطبيعية، وذلك في اليوم السادس والسابع من الدورة الشهرية.
  4. التقليل من العلاج بالهرمونات في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث.
  5. السعي لإنقاص وزنك، والمحافظة على الوزن الصحي.
  6. اختارِ نظام غذائي صحي.
  7. الإقلاع عن التدخين.
  8. الكشف المبكر، إذ تكون نسب الشفاء مرتفعة في هذه حالة.

الفحص الذاتي للثدي

يجب إجراؤه بشكل دائم ومنتظم بدءا من سن 20 عاما، إن اكتسابك خبرة الفحص الذاتي للثدي، وتعرفك على أنسجة وبنية ثديك على أساس دائم ومنتظم، قد يجعلانك قادرة على كشف علامات مبكرة لسرطان الثدي، ويجب عليك أن تتعلمي كيف يبدو ثديك عادة، وأن تكوني يقظة لأي تغيير في الإحساس أو في نسيج الثدي، فإذا ما لاحظت أية تغيرات، يجب إخبار الطبيب في أسرع وقت ممكن.

الأطعمة التي تسبب الأصابة بسرطان الثدي

  • الزيوت المهدرجة.
  • اللحوم الحمراء المشوية.
  • مشتقات الحليب.
  • المعلبات.
  • الفشار المحضر في الميكروويف.
  • الطماطم المعلبة.
  • رقائق البطاطا المقرمشة.
  • الطحين الأبيض المكرر.
  • السكر.

الأطعمة التي تمنع الأصابة  بسرطان الثدي 

  • المشمش.
  • بذور الكتان.
  • الجوز.
  • الرمان.
  • سمك السلمون.
  • البروكولي.
  • الشاي الأخضر.
  • الكركم.
reaction:

تعليقات